انشاء حساب



تسجيل الدخول



23 نوفمبر 2017
2575

تمكن فريق بحثي من كلية العلوم بجامعة المنصورة، من إنتاج مادة من عظام الحيوانات تُستخدم كبدائل للعظام الطبيعية بدرجة نقاوة عالية مقارنة بالمستوى القياسي، وذلك بتقنية متطورة واقتصادية، لتستخدم في تعويض الأجزاء المفقودة من العظم.

 

وأشار البيان الإعلامي الصادر عن الجامعة، إلى أن المادة تُستخدم في حالات الكسر المعقدة والشديدة، والتي يكون لها خطر صحي على الإنسان، أو في حالات الكسور التي لم يُجبر فيها العظم بالشكل السليم، بجانب جراحات الفك والأسنان في عمليات العظام التعويضية، مثل التطعيم الذاتي الذي يستخدم في عمليات الفم والفك العلوي والوجه.

 

وقام الفريق البحثي منذ عام 2015 بإنشاء وتجهيز وحدة متخصصة لإنتاج هذه المادة الحيوية، وفي مطلع عام 2017 بدأ الإنتاج التجريبي واستمرت التجارب المعملية حتى وصلت جودة المنتج لأقصى درجة، وأصبحت تطابق المواصفات القياسة العالمية لهذه المادة غالية الثمن عالميًا ومحليًا.

 

يذكر أن كافة الاختبارات العلمية بالمعامل المتخصصة أجريت داخل مصر وخارجها، وأثبتت نتائج هذه الاختبارات تفوق مواصفات المادة المنتجة محليًا على مواصفات مثيلاتها المستوردة مما يرفع القدرة التنافسية للمنتج المحلي بالأسواق العالمية.

 

 


تعليقات