انشاء حساب



تسجيل الدخول



صورة تعبيرية
كتب بواسطة: عبلة عاطف
09 يناير 2019
785

تسعى للحصول على وظيفة ملائمة، وتملك من المهارات الشخصية والعملية ما يؤهلك للحصول عليها بجدارة، وتعرف متطلبات الوظيفة وتجيد العمل عليها، وكل المعطيات تأكد زيادة فرصة حصولك على الوظيفة بسهولة، ولكن تبقى مرحلة اجتياز المقابلة الشخصية للعمل، وهى مرحلة بسيطة يمكن أن تجتازها بسهولة إذا تجنّبت بعض الأخطاء التي ترتكبها.

 

وترصد شبكة "شفاف" 7 أخطاء إذا ارتكبتها أثناء إجراء المقابلة الشخصية الخاصة بحصولك على وظيفة جديدة، وتجعل فرصة قبولك بالوظيفة أقل مما تتوقع بكثير، وهذه الأفعال قد تتسبب في رفضك بعكس شخص أخر متقدم للوظيفة ويتجنبها.

 

1- لا تتأخر عن الموعد

يعطي تأخرك عن الموعد المحدد لإجراء المقابلة انطباع سلبي عنك كمتقدم للوظيفة، ويرسل لصاحب العمل أو من سيجري معك المقابلة رسالة أنك شخص غير مهتم بالموعد أو بالوظيفة، وفي أغلب الأحيان يتقدم للوظيفة أكثر من شخص غيرك، وتأخرك عن الموعد المحدد بالطبع سيعطل مسار هذه العملية.

 

2- عدم الاستعداد قبل الحضور للمقابلة
يذهب البعض إلى مقابلة العمل دون الاطلاع على معلومات تخص الشركة التي يتقدم إليها، مما يؤثّر على سير الحوار أثناء المقابلة، ويتأكد صاحب العمل أو من يجري المقابلة من مدى اهتمامك بالوظيفة والحصول عليها خلال الحديث، لذلك يجب قبل الذهاب التحضير جيدًا للمقابلة، وجمع المعلومات عن الشركة ونشاطها وطبيعة الوظيفة حتى يساعدك ذلك على التجاوب أثناء الحوار.

 

3- سؤالك عن الراتب قبل فهم طبيعة العمل

تُعد من أبرز الأخطاء التي يرتكبها عدد كبير من المتقدمين للعمل، وهى السؤال عن الراتب والمفاوضة والمجادلة على قيمته، قبل معرفة طبيعة العمل أو الانتهاء من المقابلة، فمن حقك أن تسأل وتعرف قيمة الراتب ولكن بشكل بسيط وفي ختام المقابلة وبطريقة مهذبة، وذلك بعد أن أصبحت ملمًا بطبيعة الوظيفة، وما هى المهام الوظيفية المطلوب إنجازها.

ويرغب من يجري معك المقابلة أن يعرف ما الذي تريد تقديمه للشركة وليس فقط ما تريد أن تحصل عليه منها، وهو ما يعطي عنك انطباع سلبي أنك شخص "مادي" تفكر في الحصول على المال فقط، دون التفكير في مسؤولياتك الوظيفية.


4- لا تسرد تاريخ شخصي
تجد أن سؤال "عرف نفسك" من أكثر الأسئلة تكرارًا في المقابلات الوظيفية، ويعتبره بعض المتقدمين أنه من الأسئلة الروتينية، ونتيجة لذلك يرتكب خطأ التعمق في الحديث عن الشخص وحياته أكثر من المطلوب، والهدف من هذا السؤال الإجابة عن الخبرات المهنية والعملية، وليس الإجابة في إطار عام.

 

5- طرح الأسئلة الكثيرة
تجنّب خلال المقابلة طرح الكثير من الأسئلة عن طبيعة الوظيفة التي تتقدم إليها، أو الشركة التي تجري المقابلة للعمل بها، لأن هذا يعطي انطباع أنك شخص غير مؤهل للوظيفة، وأنك لم تطّلع بشكلٍ كافٍ على نشاط الشركة أو طبيعة العمل.

 

6- أن تتحدث سيئًا عن عملك السابق 

يمر الجميع بتجار سيئة أثناء العمل، والتعامل في بعض الشركات وذلك لأسباب مختلفة، ولكن من غير المطلوب أن يتحدث المتقدم للوظيفة سيئًا عن عمله السابق، وتجنب هذا السؤال قدر الإمكان كلما سأله من يُجري معك المقابلة.

 

7-تجاوب بالقدر المقبول ولا تبالغ
يفضل أن يتجاوب المتقدم للوظيفة مع صاحب العمل أو من يجري معه الحوار، ولكن من غير الجيد الإيماء الدائم بالإيجاب عن طريقة حركة الرأس، وكثيرًا ما يدل على أنك تجامل أو تتفاعل كذبًا، كما أن التواصل البصري مطلوب ولكن التحديق المبالغ أمر يزعج من تتحدث إليه.

 

 

إذا كنت تريد المشاركة بالدورات التدريبية التى تقدمها شبكة شفاف .. يمكنك مراسلتنا بما تفضل تعلمه من خلال ملئ الاستمارة المخصصة

 

اقرأ أيضًا :

"منى القصاص" تشرح كيفية كتابة السيرة الذاتية بسياسة واقتصاد القاهرة

إذا كنت حديث التخرج.. 4 خطوات تهمك لإنهاء أوراق التجنيد

 

 


تعليقات