انشاء حساب



تسجيل الدخول



"أبو تريكة" وعمرو الليثي".. أبرز الشخصيات العامة الناعية لـ"قنديل"

الإعلامي حمدي قنديل وزوجته الفنانة نجلاء فتحي
كتب بواسطة: عبلة عاطف
01 نوفمبر 2018
208

"لن أروي من الوقائع إلا ما رأيته بعيني أو سمعته بأذني، ولن أعمد إلى تبييض صفحتي أو تلويث خصومي"، كلمات استهل بها الإعلامي الراحل حمدي قنديل سيرته الذاتية المنشورة تحت عنوان "عشت مرتين"، ولم تكن ذلك فحسب بل كانت بمثابة عهد وميثاق أقسم عليه طوال مسيرته الصحفية الإعلامية.

 

وتُوفي الكاتب الصحفي الراحل حمدي قنديل، في ساعات متأخرة من مساء أمس الأربعاء 31 من أكتوبر 2018، عن عمر ينتهز الـ82 سنة، تاركًا لنا تاريخ من العمل الإعلامي الأخلاقي، ورافعًا رايات حرية الفكر والتعبير، ومؤمنًا إيمان كامل بحق الجمهور في معرفة الحقائق كما هى، وترصد شبكة "شفاف" الإخبارية أبرز 7 معلومات عن حياة الكاتب الصحفي حمدي قنديل.

 

 على النحو التالي:

1- ولد حمدي قنديل في محافظة المنوفية عام 1936م لأسرة مصرية من الطبقة المتوسطة، والتي شجعته على التعلم والاطلاع والقراءة.

 

2- درس الطب لمدة ثلاث سنوات، ليكتشف بعد ذلك شغفة بالعمل الصحفي، فقرر أن يعمل في الصحافة، وانضم إلى مجلة آخر ساعة بناءً على طلب الكاتب الصحفي مصطفى أمين، كما تم اختياره كمدير تحرير لمجلة الكلية.

 

3- حصل "قنديل" على 60% في الثانوية العامة، ويقول في مذكراته، "قادني مجموعي في الثانوية العامة إلى واحد من اختيارين؛ إما كلية العلوم وإما معهد الكيمياء الصناعية، وكان أبي يتكهن بأن للتعدين والبترول مستقبلًا كبيرًا في مصر؛ ولذلك رجح كفة كلية العلوم"، وقرر أن يترك دراسة الطب فيما بعد ليتفرغ لدراسة الصحافة بكليات الآداب.

 

4- أصدر عدة مؤلفات منها؛ كتاب "اتصالات الفضاء" والذي يتناول عدد من الموضوعات في مجال الإتصال والإعلام، وكتاب "عربسات" ويتضمن معلومات أساسية عن الشبكات الفضائية.

 

وكان أخر مؤلفاته كتاب "عشت مرتين" في 2014، والذي يسرد فيه "قنديل" سيرته الذاتية، ويذكر فيه من قابلهم منه شخصيات مثيرة للجدل من مفكرين وعلماء، كذلك التجارب الحياتية التي شكلت وعيه وثقافته.

 

5- قدم العديد من البرامج ذات الطابع السياسي منها برنامج "رئيس التحرير" و"أقوال الصحف" و"قلم رصاص"، وفيما بعد توقف برنامجه "رئيس التحرير" على التلفزيون المصري، وانتقل إلى فضائية "دريم" لتقديم البرنامج بالاسم نفسه، وقدم برنامجه "قلم رصاص" على فضائيتي "دبي" و"الليبية".

 

6- تزوج "قنديل" من الفنانة نجلاء فتحي عام 1995م، وقال في مذكراته إنها فاجأته بطلب الزواج، منه على غير العادات والتقاليد المتعارف عليها، وقابلها للمرة الأولى أثناء إجرائه لحوار صحفي معها في منزل شقيقتها بالدقي، ويقول إنه لمس فيها تواضعًا وبساطة وتلقائية، وأنها ليست "شاطرة" فقط لكنها ذكية ومرحة وذات شخصية قوية.

 

7- شارك حمدي قنديل في ثورة 25 يناير 2011، وانضم إلى الجمعية الوطنية للتغيير، وكان متحدثًا رسميًا لها.

 

نعي بعض الشخصيات العامة وفاة "قنديل"

وتوالت تغريدات الشخصيات العامة عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" لتأبين الكاتب الصحفي الراحل حمدي قنديل، وقال لاعب منتخب مصر والنادي الأهلي السابق محمد أبو تريكة: "رحم الله الكاتب والإعلامي الكبير حمدي قنديل، واسكنه فسيح جناته انكسر القلم الرصاص، ولكن مازالت كلماته وكتاباته عالقة في أذهان الجميع، وصدق حين كتب عشت مرتين".

 

 

كما غرد الإعلامي عمرو الليثي قائلًا: "رحم الله أستاذي العظيم حمدي قنديل الذي تتلمذت على يديه وتعلمت من علمه، لقد فقدنا إعلامي نزيه شريف قلما يجود الزمان بمثله وإنا لله وإنا إليه راجعون"، وقالت الإعلامية وفاء الكيلاني عبر حسابها على "تويتر" : "وداعًا فارس الكلمة، الأستاذ حمدي قنديل في ذمة الله".

 

 

 

وقال الفنان نبيل الحلفاوي: "رحم الله الإعلامي الكبير صاحب الصوت الرخيم والحضور الوقور والخُلق الرفيع والطلة المتميزة الأستاذ حمدي قنديل، خالص المواساة لزوجته الفنانة نجلاء فتحي ولكل الأسرة وتلاميذه ومحبيه".

 

بينما قال الفنان خالد أبو النجا: "يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي، تُوفي إلى رحمة الله الإعلامي الكبير حمدي قنديل، تشييع الجنازة اليوم الخميس 1 نوفمبر عقب صلاة الظهر، مسجد الرحمن الرحيم بصلاح سالم، نسألكم الدعاء".

 

 

اقرأ أيضًا :

في ذكرى رحيله.. محمود درويش شاعر الحجارة

في ذكرى رحيلها.. أبرز 5 أعمال روائية لـ "رضوى عاشور"

 

 


تعليقات