انشاء حساب



تسجيل الدخول



جامعة كندا بالعاصمة الإدارية الجديدة
كتب بواسطة: شريف محمود
09 أغسطس 2018
959

أعلنت جامعة كندا في مصر، عن بدء تقديمات الطلاب بالجامعة وعن شروط التقديم، فضلًا عن استقبال أول دفعة من الطلاب للعام الحالي 2018/ 2019، بمقر الجامعة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وترصد شبكة "شفاف" الإخبارية كل ما تريد معرفته من المعلومات التي تهم الطلاب وأولياء الأمور، عن نظام الدراسة بالجامعة وشروط الالتحاق بها، والمصروفات والمقررات الدراسية.

 

رئيس الجامعة: لدينا كافة البرامج التي تأهل الطلاب لسوق العمل

قالت رئيس جامعة كندا، ديبي ماكليلن، إن الجامعة تتميز بعدة مميزات تنافسية في مصر، نظرًا لما تقدمه للطلاب من برامج تأهلهم لسوق العمل وفقًا للمعايير الدولية والمحلية التعليمية في كل تخصص، مشيرة إلى أن الجامعة تعمل على إكساب الطالب الخبرة الكافية العملية والتطبيقية في مجال دراسته بالجامعة.

 

وأضافت "ديبي" خلال المؤتمر المنعقد بالجامعة أمس، أن مصر بها كوادر شبابية وطاقات متعددة يجب استغلالها بتسليط الضوء عليها، مضيفة أن جامعة كندا تسعى  إلى التوعية بأهمية مصر وشبابها ونقل الصورة الحقيقية عنها من خلال الجامعة، موجهة رسالة للطلاب، قائلة: "يجب أن تكون طالب متفاعل ولا تعتمد على الحفظ والتلقين فقط، ولكن لابد من المشاركة والتعبير عن الرأي والدخول في دائرة النقاش لتكوين مجتمع أكاديمي صحيح".

 

وتابع نائب رئيس الجامعة الدكتور رامي سلاّم، أن الجامعة الكندية تتبع قانون رقم (162) لسنة 2018، بشأن إنشاء وتنظيم فروع للجامعات الأجنبية داخل مصر، ويحصل الطالب على درجة البكالوريوس من ثلاث جامعات؛ جامعة جزيرة الأمير إدوارد، وجامعة ميموريال نيوفاوندلاند، جامعة كارلتون، وسيتم انضمام  المزيد من الجامعات الكندية والمزيد من البرامج الأكاديمية سيتم تقديمها في عام 2019.

 

أساتذة بالجامعة يتحدثون على التقديم

 

شروط التقديم والمصروفات

ذكر "سلاّم" إلى "شفاف" أن الجامعة الكندية الأساسية الموجودة بكندا هى المسؤولة عن شروط التقديم للجامعة، فيما يخص تنسيق الالتحاق ودرجات الطالب وفقًا لتصنيف شهادته إما ثانوية عامة، أو أزهرية أو أجنبية أو معادلة، فضلًا عن اللغات التي يجب إجادتها والمصروفات، نظرًا لأن 50% من أساتذة الجامعة من دولة كندا.

 

وأشار نائب رئيس الجامعة، إلى أن الشرط الأول للالتحاق يتضمن؛ اجتياز اختبار اللغة الإنجليزية الذي يؤديه عند تقديمه بالجامعة، مضيفًا أن المصروفات الرسمية للالتحاق بالجامعة 13 ألف دولار كندي "ما يعادل 10 آلاف دولار أمريكي".

 

وأوضح "سلاّم" أن الطالب يتقدم للالتحاق بالجامعة عن طريق زيارة الموقع الإلكتروني المختص، ويقوم بكتابة طلب القبول عبر الإنترنت، وتقديم المستندات وتحميلها على قائمة التحقق، ودفع رسوم الطلب 50 دولار كندي، منبهًا على ضرورة تقديم جميع الوثائق باللغة الإنجليزية.

 

نظام الدراسة  

أوضح "سلاّم" أن الدراسة في الجامعة الأساسية الموجودة بكندا؛ يقسم فيها العام الدراسي إلى ثلاثة فصول دراسية "الأول والثاني والصيفي"، على أن يقوم الطالب بتسجيل المواد المتاحة له في كل فصل دراسي، مشيرًا إلى أن الطاقة الاستيعابية لقاعة المحاضرات لا تزيد عن 25 طالب في القاعة الواحدة.

 

6 كليات في تخصصات مختلفة

وأوضح "سلاّم" إن الجامعة تستهدف تشييد ست كليات مختلفة، وهى كلية العلوم والهندسة وإدارة الأعمال، والعلوم الصحية، والآداب، موزعة على تسعة مباني، مشيرًا إلى أنه تم إنجاز نسبة 10% فقط من الجامعة حتى الآن، لذلك لم يتم فتح باب الدراسة هذا العام إلا في ثلاث كليات؛ العلوم و الهندسة وإدارة الأعمال، وتقسم فترة الإنشاء بها على ثلاث فترات؛ الأولى تم الانتهاء منها بثلاث كليات وجاري العمل في المرحلة الثانية التي تستهدف ثلاث كليات أيضًا، والمرحلة الأخيرة تستهدف باقي الكليات.

 

وأضاف "سلام" أن جميع شهادات البكالوريوس ستمنح فى أول عام من خلال جامعة "University of Prince Edward Island"، وتمنح الجامعة شهادات البكالوريوس في التخصصات التالية؛ كلية الهندسة والتصميم في تخصصات، الميكاترونكس (MT) والطاقة المستدامة (SE) والموارد الحيوية (BR).

 

أما كلية العلوم والابتكار يوجد بها تخصصات؛ علوم الكمبيوتر وتصميم ألعاب الفيديو وتحليل الأعمال و تحليل البيانات والرياضيات المالية، وبكليه الإدارة وريادة الأعمال يوجد تخصصات، المحاسبة وريادة الأعمال والتسويق والتمويل والإدارة الدولية، وإدارة المؤسسات.

 

وتابع "سلاّم" أنه يوجد كلية الدراسات العليا والتدريب ويحصل منها الدارس على الماجيستير في إدارة الأعمال المقدم من جامعة "Newfoundland of University Memorial"، والماجستير في هندسة حماية البنية التحتية والأمن الدولي المقدم من جامعة "University Carleton"، مضيفًا أن الجامعة تقدم عدة امتيازات عقب الالتحاق بها أهمها شهادة كندية معتمدة.

 

المنح الدراسية

أشار نائب رئيس الجامعة إلى أن الجامعة تقدم منح مختلفة لطلابها، داخل الكلية مثل؛ منح التفوق الرياضي، ومنح التفوق الأكاديمي، بجانب منح أوائل الشهادات الثانوية وخاصة أوائل الثانوية العامة، وإعفاء الطلاب من المصروفات بنسبة 100%.

 

وتابع أن هناك طالب مصري من المئة الأوائل في الثانوية العامة هذا العام التحق بالجامعة الأيام الماضية، مشيرًا إلى أن عدد الطلاب المتقدمين للجامعة من خارج مصر 35% من أعداد المتقدمين، مضيفًا: "هذا إن دل يدل على مؤشرات نجاح للتجربة الكندية التعليمية في مصر السنوات القادمة".

 

طلاب الجامعة

أوضح "سلاّم" أن ألف و750 طالب وطالبة تقدموا بأوراقهم وتم قبولهم في الجامعة، ومازالت الجامعة تستقبل كل يوم وفود من أولياء الأمور للاطلاع على الشروط الخاصة بالتقديم ونظام الدراسة، مشيرًا إلى أن الجامعة تستهدف تسجيل 200 طالب وطالبة لكل كلية، معبرًا: "الأيام الماضية شهدت الجامعة إقبالًا غير متوقع للتقديم بها من الطلاب وأولياء الأمور، وهو ما أثبت للجميع أن هناك أمل كبير في تحسين العملية التعليمية في مصر".  

 

وقالت الطالبة فرح سالم إلى "شفاف" إنها حاصلة على شهادة ثانوية من الجامعة الأمريكية، وكانت ترغب في إكمال الدراسة الجامعية بدولة كندا، ولكن عندما علمت بإنشاء جامعة كندا في مصر وبدء التقديم، التحقت بكلية الهندسة بالجامعة، نظرًا لاعتماد الجامعة في الدراسة على نظام النظري والتطبيقي، بجانب توفير عدد من المنح.

 

الطلاب أثناء استماعهم لنظام دراسة الكلية وطرق التقديم

 

الجامعة : توجد "باصات" لنقل الطلاب وسكن للمغتربين

ذكر مدير التسويق بالجامعة عمرو شريف، إلى "شفاف" أن الجامعة توفر حافلات خاصة لنقل الطلاب من القاهرة "العاصمة ذاتها"، إلى مقر الجامعة بالعاصمة الإدارية الجديدة، مضيفًا أن الجامعة تُجري هذه الأيام اتفاقيات مع عدد من الجهات القائمة على توفير سكن خاص بالطلاب الوافدين والمغتربين من محافظات مختلفة.

 

وأضاف أن أعضاء هيئة التدريس تم اختيارهم وفق معايير الجامعة الكندية في كندا، من وخارج مصر، وفقًا للكفاءة والدرجة العلمية العالية، والخبرة التعليمية والعملية معًا في مجال تخصصه، ويتم تحديد كل ذلك من خلال مقابلات شخصية تجريها الجامعة.

 

فرص العمل

أردف "شريف" أن الجامعة تسعى لمساعدة الطلاب على إيجاد فرص عمل جيدة بعد التخرج، موضحًا أن الطالب المتعلم في الجامعة الكندية يحصل على شهادة من الجامعة تجعله قادر على العمل في تخصصه في أي مكان بالعالم.

 

وأشار إلى أنه على الطالب الدور الأكبر في البحث عن الوظيفة المناسبة والتي سيجدها بسهولة الطالب إذا تفوق بالدراسة الجامعية، والتزم ببرنامج الدراسة الذي يعتمد على تأهيل الطلاب لسوق العمل، وإكسابهم الخبرات المختلفة من خلال التدريبات والمنح الدراسية بجامعة كندا في مصر والإمارات والجامعة الكندية في كندا.

 

 

اقرأ أيضًا :

بدء تنسيق القبول لأول جامعة في العاصمة الإدارية الجديدة

 


تعليقات