انشاء حساب



تسجيل الدخول



صورة أرشيفية لجامعة المنوفية
07 يونيو 2018
996

أصدرت جامعة المنوفية، اليوم الخميس، بياناً تدين فيه ما صدر عن أحد أعضاء هيئة التدريس بكلية الحقوق بالجامعة الدكتور هشام البدري، من أقوال بإجباره على تسريب الامتحانات لصالح أبناء أساتذة الجامعة، مما أثار الجدل مؤخراً في المجتمع الجامعي.

 

واتهمت الجامعة وسائل الإعلام بترويج شائعات لا أساس لها من الصحة،  تنال من أعضاء هيئة التدريس بها منهم؛ عميد كلية الحقوق الدكتور أبو الخير عطية، ووكيل الكلية للدراسات العليا الدكتور منصور محمد، بشأن ماعرف إعلاميًا بـ "تسريب الامتحانات".

 

وأكد البيان أن الجامعة أحالت القضية إلى التحقيق الإداري، مضيفاً: "نظرًا لما تنطوي عليه تلك الإتهامات من مخالفات تأديبية جسيمة"، كما تقدمت الجامعة بالبلاغ رقم (1319ك) لسنة 2018 إلى المحامي العام لنيابات شبين الكوم، ضد الإدعاءات التي أطلقها الدكتور هشام محمد البدري من أفعال مؤثمة جنائيًا، بحق عميد الكلية وأعضاء هيئة التدريس بها.

 

وفي السياق ذاته، أمر رئيس الجامعة الدكتور معوض الخولي، بمنع الظهور الإعلامي لأي عضو هيئة تدريس للحديث في هذه القضية، ووقف تصعيده إعلاميًا، وترك القضية لجهات التحقيق لإظهار حقيقة الأمر.

 

ولفت البيان إلى حفظ كافة الحقوق القانونية للكلية وأعضاء هيئة التدريس بها في أي تناول إعلامي، يمكن أن ينطوي على مساس بسمعة هذا الصرح العلمي أو ينال من كرامة وسمعة واعتبار أي من أعضاء هيئة التدريس به.

 

وكان الدكتور هشام البدري كتب منشورًا على صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك"، يستغيث فيه بالرئيس عبد الفتاح السيسي، من تعرضه لضغوط بسبب امتناعه عن تسريب امتحانات مادته لأبناء الأساتذة.

 

وتصاعد الأمر بين "البدري" وزملائه، على شاشات الفضائيات، حتى أصدرت الكلية قرارًا بعزله، بينما أعلن الطلاب من مستخدمي موقع "فيسبوك" تضامنهم معه، مشاركين النتائج الدراسية النهائية لعدد من أبناء الأساتذة تثبت صحة كلام "البدري".

نتائج أبناء أساتذة بالكلية

 

اقرأ أيضًا :

عميد حقوق المنوفية يقاضي أستاذ بـ"السب".. والأخير يتهمه بـ" تسريب الامتحانات"

 

 


تعليقات