انشاء حساب



تسجيل الدخول



مجلس النواب
كتب بواسطة: هدير رجب
25 أبريل 2018
539

قالت عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب الدكتوره ماجدة نصر، إن أعضاء اللجنة اعترضوا على الموازنة المستحقة للتعليم من قبل وزارة المالية للعام المالي الجديد 2018/ 2019، حيث تم مناقشة الموازنة لمدة 3 أيام؛  التربية والتعليم، التعليم العالي، والبحث العلمي.

 

وأكدت "نصر"، في حديثها إلى "شفاف"، أن إجماع الأعضاء بأن التعليم لم يحصد الاستحقاق الدستوري المالي المناسب، حيث أن التعليم ما قبل الجامعي من المفترض أن تكون نسبته 4 % لكنها جاءت بنسبة 3.4%، والتعليم العالي استحقاقه 2% جاء في الموازنة الجديدة بـ 1.3%، أما البحث العلمي نسبته 1% جاء استحقاقه في هذه الموازنة 09.%.

 

وأضافت أن هذه النسب تدل على أن الدولة لازالت غير مهتمة بالتعليم أو بأهمية التعليم والبحث العلمي في هذه المرحلة، وأهميته أن يكون مشروعًا قوميًا، قائلًا "التعليم ليس في قائمة الأولويات".

 

واستكملت أن اعتراض أعضاء اللجنة مستمر منذ عامان، وفي كل عام كان يأتي الرد من الحكومة أن هذه النسب بسبب ظروف الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي التي لا تسمح بزيادات، مؤكدة أن بعد عامين سيتم إصلاح هذه النسب بما يتناسب مع التطوير.

 

وفي سياق متصل، أوضحت عضو لجنة التعليم بالبرلمان أن هذه المبالغ لا تحقق أي نوع من التطوير المرجو، وخاصة أن الوزارات تعتمد على خطة جديدة في تطوير التعليم، بجانب اهتمام رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي بالتعليم والبحث العلمي، وهو ما يأتي عكسه من الحكومة في بعدها عن محاكاة الوضع.

 

وتابعت "نصر" أن اعتراض أعضاء لجنة التعليم قوبل بتأييد من جانب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبد الغفار، الذي حضر جلسة أمس الثلاثاء بالبرلمان، مؤكدًا على ضرورة الالتفاف للمطالبات.

 

وأكدت أن لجنة التعليم سوف تجتمع مرة أخرى لمناقشة مستجدات الأمور واقتراحات أعضائها حول هذه الموازنة، منوهة أنه من الممكن أن ترفض اللجنة الموازنة في حالة عدم التعديل.

 

 

اقرأ أيضًا :

"تعليم سيناء": لا تأجيل لامتحانات الثانوية العامة والشهادات الفنية

 


تعليقات