انشاء حساب



تسجيل الدخول



"الجامعات المصرية" الأكثر تمثيلًا في التصنيف لهذا العام

صورة تعبيرية
كتب بواسطة: هدير رجب
22 مارس 2018
10587

أعلن تصنيف تايمز للتعليم العالي البريطاني عن جدول لأفضل الجامعات في العالم العربي للعام 2018، معتمدًا في ذلك على بيانات تصنيفات الجامعات العالمية للعام الحالي.

 

وجاء جدول تصنيف الجامعات العربية بعد تصفية نتائج التصنيف العالمي للجامعات العالمية ليشمل فقط الجامعات المتواجدة بالدول الأعضاء في جامعة الدول العربية،  حيث صنفت أفضل الجامعات على أساس درجة الترتيب العام؛ حيث يوفر التصنيف 13 مؤشر أداء ليوفر مقارنات أكثر شمولية ومتوازنة بين الجامعات، وذلك في 5 مجالات؛ التدريس "بيئة التعلم"، البحث "الحجم والدخل والسمعة"، الاستشهادات "تأثير البحوث"، النظرة الدولية "الموظفين والطلاب والبحوث"، ونقل المعرفة.

 

وكانت أعلى جامعة عربية في جدول 2018؛ جامعة الملك عبد العزيز في المملكة العربية السعودية، كما وقعت جامعات الخليج العربي في المراكز الخمس الأولى، في حين وقعت جامعات شمال أفريقيا بما في ذلك جامعات مصر، تونس، الجزائر في أسفل الترتيب.

 

وجاءت مصر في الدولة الأكثر تمثيلًا في التصنيف بـ9 جامعات، وتليها المملكة العربية السعودية بـ5 جامعات، أما دولة الإمارات العربية المتحدة مثلت بـ4 جامعات، في حين ذكرت دولتي الأردن والمغرب بـ3 مؤسسات لكل منهما، وتليهم تونس بمؤسستان، وتضم كل من الكويت، لبنان، قطر، عمان، الجزائر جامعة واحدة في القائمة.

 

والعديد من الجامعات العربية التي ظهرت في تصنيف التايمز للتعليم العالي هي جامعات متخصصة في العلوم والتكنولوجيا.

 

الجامعات العربية الخمس الأولى بالتصنيف

 

جامعة الملك عبد العزيز بالمملكة العربية السعودية

حافظت جامعة الملك عبد العزيز على ترتيبها في التنصيف خلال عامي 2017 و2018 فاحتلت المرتبة الأولى، وتأسست الجامعة في عام 1967 في مدينة جدة على ضفاف البحر الأحمر، وسميت على اسم مؤسسها الملك عبد العزيز آل سعود حيث أسست في البداية كجامعة خاصة، ولكن تم تحويلها لتكون جامعة عامة في عام 1974.

 

ويحصل الطلاب الدراسين بالجامعة على التعليم والسكن بشكل مجاني، كما لديها برنامجًا تعليميًا شاملًا عبر كلياتها بما في ذلك دراسة الفنون، العلوم الإنسانية، العلوم، التكنولوجيا، والطب، كما تقدم برامج أخرى مميزة لا تتوافر في جامعة أخرى في المملكة؛ مثل العلوم البحرية، الأرصاد الجوية، وعلم الفلك.

 

وتلتزم جامعة الملك عبد العزيز بالشريعة الإسلامية في ضرورة الفصل بين الحرم الخاص بالطلاب والطالبات، حيث لكلا منهما حرمه المنفصل المجهز بمكتبة ومرافق رياضية وترفيهية.

 

جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا بالإمارات العربية المتحدة

لأول مرة تتواجد جامعة خليفة في تصنيف التايمز البريطاني للجامعات العربية، حيث احتلت المرتبة الثانية، في حين جاءت في المركز الثاني والثلاثون في تصنيف الجامعات الآسيوية بنفس التصنيف، وتقع جامعة خليفة في إمارة أبو ظبي، ويوجد حرم آخر في إمارة الشارقة.

 

وتأسست الجامعة في عام 2007 بموجب مرسوم ملكي صادر من صاحب السمو رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ويتواجد بها 8 برامج جامعية دراسية قائمة على مجال الهندسة فقط، بجانب 7 برامج آخرى للدراسات العليا.

 

ولدى الجامعة خطط قريبة لبناء حرم جامعي جديد بالقرب من الحرم الحالي في إمارة أبو ظبي؛ سوف يضم كلية الطب، مختبرات علمية وطبية حديثة، ومركز طلابي ومرافق رياضية.

 

جامعة قطر

تقدمت جامعة قطر في تصنيف التايمز للجامعات العربية لتحتل المركز الثالث بدلًا من المركز الخامس في عام 2017، وتعد الجامعة أقدم وأكبر جامعة في دولة قطر تقع خارج عاصمتها الدوحة، وتضم 9 كليات؛ وهم الفنون، العلوم، الأعمال والاقتصاد، التعليم، الهندسة، العلوم الصحية، القانون، الصيدلة، الشريعة والدراسات الإسلامية.

 

وتهتم الجامعة بتوسيع نطاق الدورات التدريبية التي توفرها للطلاب، حيث تقدم حاليًا أعلى عدد من البرامج الدراسية مقارنة بأي مؤسسة جامعية أخرى في قطر.

 

وتتميز جامعة قطر أن 35 % من طلابها هم من المغتربين، كما توفر المؤسسة العديد من الفرص للدراسة والبحث في الخارج، حيث يتواجد بها طلاب من 52 جنسية مختلفة.

 

جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية

تقدمت جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية من المرتبة الثامنة في العام الماضي، إلى المرتبة الرابعة في العام الحالي في تصنيف الجامعات العربية بتصنيف تايمز للتعليم العالي، وهي جامعة حكومية تقع في مدينة آربد بشمال الأردن، تأسست في البداية كجزء من جامعة اليرموك في عام 1986.

 

وينقسم حرمها إلى قسمين؛ الأول هو مجمع الكليات العلمية والطبية ويضم كليات طب الأسنان، الطب، التمريض، العلوم الطبية التطبيقية، الصيدلة، العلوم، والفنون، أما القسم الثاني فهو مجمع الكليات الهندسية؛ ويحتوي على كليات الزراعة، الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات، الهندسة، الهندسة المعمارية، التصميم، والطب البيطري، ويحتوي كل مجمع على مكتبته الخاصة.

 

واستمر عدد الطلاب الوافدين والأجانب في الزيادة منذ تأسيس الجامعة وحتى الوقت الحالي؛ حيث يتواجد بها طلاب وافدين الآن من أكثر من 60 دولة عربية وأجنبية.

 

جامعة الإمارات العربية المتحدة

استطاعت جامعة الإمارات العربية المتحدة في التقدم مرتبة واحدة من عام 2017، لتحتل المركز الخامس بدلًا من المركز السادس هذا العام، وتعد الجامعة من أقدم الجامعات الإماراتية حيث تأسست عام 1976، ويأتي لها الطلاب من 7 إمارات أخرى؛ أبوظبي، دبي، الفجيرة، رأس الخيمة، عجمان، الشارقة، أم القيوين.

 

ويحتل الطلاب الوافدين 25% من إجمالي عدد طلابها حيث يوجد بها طلاب وافدين من 59 دولة أخرى، كما بلغت نسبة الطلاب الذكور في العام الدراسي 2016/ 2017 نسبة 19%، بينما مثلت الطالبات نسبة 81% من مجموع الطلاب.

 

وتوفر الجامعة لطلاب برامج البكالوريوس تدريبًا داخليًا بنسبة 90%، كما يحصل الطلاب على وظائفهم الأولى في المؤسسة بنسبة كبيرة بعد أتمامهم لفترة التدريب.

 

الجامعات المصرية الأكثر تمثيلًا في تصنيف التايمز للتعليم العالي

 

على الرغم من عدم تواجد جامعاتها في ترتيب الدول الأولى بالتصنيف البريطاني؛ إلا أن مصر جاءت على قائمة الدول الأكثر تمثيلًا في التصنيف وذلك بـ9 جامعات مصرية، حيث احتلت جامعة بني سويف لأول مرة المرتبة العاشرة على مستوى الجامعات العربية بالرغم من تواجدها للمرة الأولى بالتصنيف.

 

في حين، تقدمت الجامعة الأمريكية بالقاهرة في الترتيب لتحصد المرتبة الحادية عشر هذا العام، بعدما كانت في المركز الثالث عشر خلال عام 2017، فيما تراجعت جامعة قناة السويس لتحصد المركز السادس عشر بدلًا من الحادي عشر العام الماضي، وجاءت جامعة القاهرة في المركز السابع عشر لتتقدم بذلك مركزًا واحدًا عن عام 2017، وتقدمت جامعة المنصورة 4 مراكز لتكون في المركز الثامن عشر.

 

 

وفي سياق آخر، تراجعت جامعة الإسكندرية في الترتيب عن عام 2017؛ حيث جاءت في المركز الحادي والعشرون بدلًا من المركز السادس عشر، وتوافقت معها جامعة جنوب الوادي حيث تراجعت 4 مراكز عن العام الماضي لتحصد المركز الرابع والعشرون العام الحالي.

 

وتقدمت جامعة عين شمس في الترتيب لتكون في المركز الثالث عشر خلال عام 2018، لتتقدم بذلك مركزين عن العام الماضي، في حين دخلت جامعة أسيوط للتصنيف للمرة الأولى واحتلت المركز السادس والعشرون.

 

تصنيف الجامعات المصرية 

 

المقال الأصلي للتقرير على موقع التصنيف البريطاني من هنا

 

تعرف أيضًا علي :

ترتيب الجامعات المصرية في تصنيف QS البريطاني لعام 2018


تعليقات