انشاء حساب



تسجيل الدخول



كتب بواسطة: هاجر علاء
03 ديسمبر 2017
1325

دعمًا للحاجة إلى التطوير والابتكار والممارسة العملية المثمرة، ابتكر نشاط "civil s" بكلية هندسة جامعة عين شمس مسابقة لتصميم الكباري"mola structure" لأول مرة بمصر، وهي مسابقة يتنافس من خلالها أكثر من فريق لتصميم كوبري بأقل وزن ممكن، ولدية القدرة على تحمل أوزان أعلى مع وجود شروط متفق عليها للعرض والطول، وتوحيد نوع المواد المستخدمة في البناء.

 

قال أحد أعضاء الفريق هبة مسعد، إلى "شفاف"، إن نشاط "civil s" بكلية الهندسة بدأ منذ أربعة أعوام تحت شعار "السعي لتحقيق النزاهة"، بتنظيم من طلاب قسمي المدني والعمارة بكلية الهندسة، بهدف إنشاء مجتمع مدني يخدم الطلاب وتحديدًا طلاب الهندسة، ولإتاحة الفرصة للطلاب لإيجاد فرص للعمل أو التدريب والكورسات، وإمدادهم بالخبرات والمهارات اللازمة التي تساعدهم في معرفة ما يحتاجه سوق العمل فيما بعد.

 


بداية المسابقة

بدأ التقديم للمسابقة الأسبوع الماضي عن طريق مقابلات شخصية يجريها أعضاء الفريق مع الطلاب المتقدمين من مختلف كليات الهندسة بمصر.

 

وأوضحت "هبة مسعد"، أن المسابقة العام الماضي كانت تقتصر على طلاب كلية الهندسة بجامعة عين شمس فقط، ثم بدأ العديد من الطلاب بالجامعات الأخرى إبداء رغبتهم في التقديم للمسابقة، ولذلك تم إطلاق استمارة تقديم عبر الإنترنت.

 

وأشارت إلى أن الطلاب المتقدمين للمسابقة يتم تصفيتهم لاختيار الطلاب المقبولين، ثم تجهيز المحاضرات الفنية لتوضيح كيفية بناء الكباري ووضع الأوزان على الكوبري، ومعرفة الأوزان التي يُكسر عندها الكوبري وذلك من قبل معيدين بالكلية.


ولفتت إلى أن الطالب يخضع لامتحان للتأكد من مدى قدرته على تنفيذ ما تلقاه خلال المحاضرات واستيعابه للمضمون، ثم يتم تصفية الطلاب مرة أخرى وفقًا للأعلى كفاءة، ثم تقسيمهم مرة أخرى لمجموعات عمل يترأسها أحد أعضاء النشاط لمتابعة خطوات الفريق العملية.

 


وتابعت "هبة"، أن أولى المحاضرات تبدأ بأجازة نصف العام المقبل ويستمر العمل بالمشروع لمدة شهر، تُشكل بعدها لجنة من أساتذة الكلية والمعيدين، ويقوم كل فريق بعرض مشروعه أمام اللجنة لاختيار الفريق الفائز.


هدف المسابقة

أوضحت "هبة مسعد"، أن هدف المسابقة بمثابة منفذ تدريبي للطلاب غير مشروع التخرج يتمكن من خلاله الطلاب الاستفادة من خبرات الأخرين، واكتساب مهارات جديدة تزيد من كفاءتهم، مؤكدة أن معيار الخبرة لدى الفريق هو الخبرة في مجال العمل والتدريب وليس فارق السنوات بين الطلاب وبعضهم البعض.


وأعربت عن تمنيها تطوير المسابقة لتدخل المشروعات حيز التنفيذ على المستوى الدولي، ولكن ذلك يتطلب الدعم المادي وتسويق جيد ومساعدات من أساتذة الكلية كي تلمس هذه المشروعات أرض الواقع.

 

وذكرت أن لجنة "mole structure" بالنشاط؛ تهدف لتطویر المسابقة عن العام الماضي، عن طريق تعديل المواد المستخدمة والمواصفات المطلوبة كي يزيد الجانب الإبداعي لدى الطلاب.

 


 

يذكر أن بعد إعلان نتائج المسابقة يحصل الفريق الفائز بالمركز الأول على جوائز مالية، و"CSI diploma" وهي عبارة عن مجموعة كورسات هندسية مقدمة من مركز "centre excellent way" وهو مركز يقدم "كورسات" متخصصة في الهندسة بالإضافة إلى تدريب صيفي بالتعاون بين أحد الشركات أو المصانع وأعضاء الفريق لتدريب الطلاب، والفائز بالمركز الثاني يحصل على فرصة تدريب صيفي فقط.

 


تعليقات