انشاء حساب



تسجيل الدخول



صورة تعبيرية
كتب بواسطة: Mona Adel
13 نوفمبر 2017
514

اخترع الطالب بالفرقة الأولى بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر محمد حساني، عصا لمساعدة المكفوفين تشبه فكرة الباب الإلكتروني الذي يفتح تلقائيًا عند اقتراب أي شيء منه عن طريق الموجات فوق الصوتية.

 

وأوضح "حساني"، إلى "شفاف"، أن سبب اختراعه للعصا هو إهدار حق المكفوفين في الدولة، ولمساعدتهم في عيش حياة كريمة بصورة طبيعية، مضيفًا أن الفكرة جاءته في شهر ديسمبر الماضي وبعدها وضع رسم توضيحي لها على الورق ولكنه بدأ فعليًا في تنفيذها في شهر مايو، واستغرق تصنيعها سبعة أشهر. 

 

وأضاف أنه راعى ثلاثة أشياء عند تصنيع العصا، مثل السهولة بحيث يستطيع جميع الفئات التعامل معها، ورخص ثمنها حيث تصل تكلفتها إلى ٢٥٠ جنيه عند طرحها بالأسواق، موضحًا أن العصا كلفته حتى تخرج بهذا الشكل المبدئي ٥٠٠ جنيه حيث قام بشراء كل قطعة من مكونات العصا على حدا وبالتالي فإن تكلفة إنتاجها بكميات عن طريق مصنع ستخفض من سعرها عند طرحها بالأسواق والذي قد يصل إلى ٢٥٠ جنيه بالإضافة إلى البساطة مؤكدًا أن الفكرة تكمن في البساطة. 

 

ولفت إلى أنه لم يعرض الفكرة على متخصص لمعرفة مدى إمكانية تنفيذها، مضيفًا أنه اضطر لتعلم البرمجة بنفسه من خلال الإنترنت والكتب حتى لا يضطر للاستعانة بمهندس خوفًا من سرقة فكرته وحتى يستطيع إعطاء العصا الأوامر المناسبة.

 

وأوضح أن هناك عوائق كثيرة واجهته لتسجيل براءة الاختراع؛ وهي معرفة ما هي الأوراق المطلوبة، ولأن تسجيل الاختراع يحتاج لرسوم تكاليف مرتفعة.

 

وعن مكونات العصا، أوضح أن العصا بسيطة في تكوينها حيث تتكون من حساس الحفر وهو يعطي إشارة للمقبض فيهتز وذلك عند مواجهة الشخص لحفرة في طريقه، وحساس للعوائق فهو يعطي ذبذبات لوجود عائق على بعد ٣٠ سم حيث يعطى إشارة مختلفة للمقبض لتنبيه الشخص بوجود عائق أمامه أيا كان هذا العائق سوا إنسان، أو جماد أو حيوان بالإضافة إلى وجود ريوستات وهو عبارة عن زر موجود في المقبض يغلق الشخص من خلاله عمل حساس الحفر عند وجوده بمكان ليس به حفر بجانب مفتاح يمكن الشخص من التحكم في كمية الاهتزاز، موضحًا أن هذا نموذج أولى لإدخال العديد من التطورات عليه. 

 

وأشار إلى أن هذا النموذج ساعده للاشتراك في العديد من المسابقات وحصد العديد من الجوائز، موضحًا أن أول مسابقة اشترك بها هي مسابقة هرم الإبداع بالإسكندرية، وصنف اختراعه بها من أفضل المشاريع وكانت جائزة المسابقة هي الإقامة خمسة أيام بالإسكندرية لتعلم كيفية البحث العلمي وبعدها تم تكريمه من قبل عميد كلية العلوم بجامعة الإسكندرية. 

 

وشارك أيضًا بمسابقة ملتقى قمة الابتكار بجامعة ٦ أكتوبر، وحصل فيها على المركز الأول وميدالية ذهبية، لافتا إلى أن المحكمين الأجانب سعدوا بالاختراع عندما وجدوا نموذج أمامهم بالفعل أكثر من انبهارهم بالشرح النظري للاختراع بالإضافة إلى تكريمه من قبل مركز الطيران والفضاء بقصر ثقافة المنصورة، ومؤسسة حضرموت للاختراع باليمن، ومدارس بايونيرز بالإسكندرية، وأخيرًا تكريمه من قبل البرلمان المصري.

 

وأوضح أنه تلقى منحة من دولة الكويت وهي عبارة عن الكتفل بمصاريف الدراسة بالكلية طوال الأربع سنوات بشرط حصوله على تقدير كل عام لا يقل عن جيد ومنحه لاب توب، وعلى صعيد آخر، أشار "حساني" إلى أنه عضو بجمعية نابغين مصر، ونقابة المخترعين المصريين، ومركز الطيران والفضاء بقصر ثقافة المنصورة، والمجلس الأعلى للابتكار المصري.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. "التعليم" تعد بضم أطفال أسرة مركب الصيد إلى المدارس


تعليقات