انشاء حساب



تسجيل الدخول



جانب من اللقاء
كتب بواسطة: إيمان الهواري
10 أكتوبر 2017
73

التقى وزير التعليم العالي الدكتور خالد عبد الغفار، بمدير عام وكالة كامبوس فرانس بياترس خياط وعدد من المسؤولين بباريس، لبحث سبل التعاون بين الجانب المصري والفرنسي في مجال التعليم العالي.

 

وأوضحت الوزارة، في بيان، أن لقاء الوزير للمشاركة في فعاليات الدورة الـ 202 للمجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة لليونسكو، ودعم مرشح الدولة المصرية في انتخابات المدير العام لليونسكو السفيرة مشيرة خطاب.

"مشيرة خطاب" تحصل على المركز الثالث بانتخابات اليونسكو

 

وبحث الجانبان عددًا من الموضوعات، منها إقامة فروع للجامعات الفرنسية ذات التصنيف الدولي بالعاصمة الإدارية الجديدة بهدف أن تكون مركزًا للتعليم والبحث العلمي بالشرق الأوسط، وجذب الجامعات الدولية المرموقة عالميًّا لإنشاء فروع لها، وضرورة إيفاد طلاب فرنسيين إلى مصر في بعض التخصصات مثل تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها، ومجال الآثار وغيرها.

 

وتم الاتفاق خلال اللقاء على أن تقوم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي برعاية مؤتمر علمي واحتفالية ثقافية في نوفمبر 2019 بمناسبة مرور 150 عامًا على افتتاح قناة السويس.

 

ومن ناحية أخرى، زار وزير التعليم العالي المكتب الثقافي المصري بباريس، للوقوف على أبرز الأنشطة التي يقوم بها وخاصة في نشر الثقافة والحضارة المصرية، حيث تم استعراض عددًا من المشروعات المستقبلية، منها إقامة بيت مصر بالمدينة الجامعية بباريس.

اقرأ أيضًا:

الجامعة الأمريكية تعلن عن منحة في مجال الصحافة والإعلام


تعليقات