انشاء حساب



تسجيل الدخول



كتب بواسطة: عبلة عاطف
18 يونيو 2017
360

إذا كنت طالبًا في كليات ومعاهد الإعلام، فلديك عدة منصات تستطيع من خلالها تطوير مهاراتك والحصول على دورات تدريبية مجانية، من جميع أنحاء العالم، وذلك عبر سبعة مواقع إلكترونية تؤهلك للعمل الصحفي والإعلامي على الجانب العملي والمهني والممارسة الأخلاقية.

 

منصة "إدراك" التعليمية برعاية الملكة رانيا

أُسُسَت إدراك بمبادرة من مؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية حيث تهدف إلى توفير مساقات تعليمية عالية الجودة يقوم على تطوير محتوياتها نخب من خبراء وأكاديمي العالم، بالإضافة إلى تقديم بعض المساقات العالمية المترجمة للغة العربية.

 

وتعمل بالشراكة مع edX  إحدى المنصات التعليمية الإلكترونية الأولى على مستوى العالم والتابعة لجامعة هارفرد الأميركية و معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، حيث تعتبر عملية التعلم عبر منصة إدراك أسهل ما يكون، فيتصفح الطالب الدورات المتاحة، ثم يسجل الدخول، ويختار أي دورة يرغب الالتحاق والتسجيل بها، ويتابع الدورة ودروسها ثم يستخرج شهادة الاتمام.

 

وتتوع المجالات التي تعلن عن دوراتها وتطلقها منصة إدراك ومابين الإدارة والصحافة والتسويق وغيرها من المجالات المتاحة، ولذا يلجأ الطلاب لمنصة إدارك لزيادة حصيلتم المعرفية في أي مجال يريدونه، حيث تتميز بكونها أول منصة تعليمية عربية.

 

شبكة الصحفيين الدوليين "ijnet "وفرصها التدريبية المستمرة

اطلقها المركز الدولي للصحفيين حيث تقدم أحدث التطورات في مسار الصحافة العالمية، وتطبيقات الأخبار والأدوات وفرص التدريب، بالإضافة إلى تقديم المشورة والتوجيه للصحفيين المحترفين والمواطنين الصحفيين في جميع أنحاء العالم وتقدم معالجاتها بسبع لغات وهي العربية والصينية والإنجليزية والفارسية والبرتغالية والروسية والإسبانية.

 

وتنشر أحدث الفرص الصحفية من جميع أنحاء العالم تدعيمًا وتأهيلًا للصحفيين المحترفين والصحفيين الطموحين على حدٍ سواء، ويتمكن الصحفي من تصفح المنح الدراسية وورش العمل والدورات المتاحة على شبكة الإنترنت بالإضافة إلى الوظائف الإعلامية المتاحة بحسب المنطقة أو الموضوع أو الموعد النهائي.

 

الإتحاد الدولي للصحفيين "ifj"

يُعد أكبر منظمة عالمية للصحفيين ويمثل أكثر من 600ألف صحفي في 120 دولة حول العالم، ويسعى للدفاع عن حرية الصحافة والعدل الإجتماعي من خلال اتحادات صحفيين قوية، وحرة، ومستقلة على المستوى الدولي، ولا يتبنى الاتحاد الدولي للصحفيين توجهًا سياسيًا معينًا، ولكنه يروج لحقوق الإنسان، والديمقراطية، والتعددية.

 

ويعارض كل أنواع التمييز ويدين استخدام الإعلام للأغراض الدعائية أو للترويج للتعصب وعدم التسامح والصراع، كما يدعم الصحفيين واتحاداتهم كلما خاضوا مواجهة دفاعًا عن حقوقهم العمالية والمهنية كما وقام بتأسيس صندوقًا دوليًا للسلامة المهنية، بالإضافة إلى دعمه للصحفيين المحتاجين.

 

وينظم دورات تدريبية وتأهيلية للصحفيين وذلك بهدف الارتقاء بمستواهم العملي والمهني ومحاولة لاستكمال دعم الصحفي بجميع الجوانب من تطوير أدائه إلى استقلاليته والحفاظ على حقه في التعبير، فيتناول الدعم الإنساني والمهني للصحفي.

 

المركز الدولي للصحفيين "icfj"

يعمل المركز مع أكثر من 100 ألف صحفي من المحترفين والمواطنين ومديري وسائط الإعلام من 180 بلدا، ويقوم المركز بتدريب الصحفيين، وإطلاق المنظمات الإخبارية، والجمعيات الإعلامية، والمدارس الصحافة والمنتجات الإخبارية مع التركيز على الابتكار.

 

ويشكل المركز شبكات من الصحفيين المواطنين الذين يستخدمون خدمات الهاتف النقال الجديدة لإشراك المجتمعات المحرومة النامية كالهند واندونيسيا وغانا، أي أنها تدعم حافة المواطن ونشرها، كما تساعد الصحفيين على تجميع البيانات للخرائط الرقمية التي يمكن استخدامها لتتبع التلوث في الغابات المطيرة الأمازون.

 

معهد الصحافة الإلكتروني "أكاديمية بي بي سي"

يقدم موقع بي بي سي مجموعة من القواعد الكتابية والتحريرية الخاصة بالكتابة الصحفية باللغة العربية، ويركزعلى مبادئ بي بي سي الأخلاقية، وكذلك الاستخدام الأفضل للمهارات التحريرية والتقنية، حيث تُعد اللغة عنصرًا أساسيًا في الصحافة، إذ لا يمكن ضمان تطبيق القيم التحريرية دون أن تكون اللغة دقيقة والحقائق واضحة.

 

ويتضمن الموقع ثلاثة محاور وهي المهارات الأساسية، وفي هذا القسم تجد الإجابة عن العديد من الأسئلة المتعلقة بالإنتاج التلفزيوني والإذاعي والميداني، وكيفية الكتابة للتلفزيون والإذاعة والموقع الالكتروني، والثانية هي اللغة السليمة ويتم فيه توضيح اللغة المستخدمة والأسلوب المتبع بالنسبة لـ بي بي سي كوسيلة إعلامية، ثم لمحور الأخير والمتعلق بالجوانب الأخلاقية والمهنية للممارسة الإعلامية.

 

"الصوت الحر" الشبكة العربية لدعم الإعلام

تنظم عدد من الأنشطة المتعلقة بالعمل الصحفي والصحفيين، من حيث تنمية قدرات العاملين في الحقلني  الصحفي، وتملك مكون قانوني قوي حيث المحاميين والحقوقيين وتهدف لتقديم الدعم القانوني للصحفيين، كما تقدم الشبكة  دورات تدريبية في الوعي القانوني للصحفيين، كما تعمل على تدعيم بيئة العمل الخاصة بالصحفيين وجعلها أكثر ملائمة للقيام بالدور الصحفي.

 

وتركز الأنشطة على عدد من المحاور منها، خلق صحافة متخصصة محترفة في مجالات التغطية الاقتصادية، وتغطية أخبار المجتمع المدني، والكتابة الصحفية بالانترنت. كما يتلقى المحامون أيضا تدريبًا للتخصص في مجال الإعلام وتشريعاته.

 

مؤسسة أريج "arij" للصحافة الاستقصائية

وتعتبر أول مؤسسة في المنطقة العربية متخصصة في الصحافة الاستقصائية بوسائل الإعلام العربية، تأسست في عمان نهاية 2005 للمساهمة في دعم صحافة احترافية مستقلة ذات جودة عالية، تنظيم ورشات تدريب نوعية متقدمة وتوفير خبرات إشراف على يد إعلاميين محترفين كما تساعد أريج الإعلاميين في الدول العربية من الصحف، والإذاعات والقنوات التلفزيونية وكذلك مواقع الانترنت في الأردن، وسوريا، وفلسطين، ولبنان، ومصر، والعراق، والبحرين، واليمن وتونس.

وتركز على توفير تدريب نوعي وموارد متعددة لدعم صحافي الاستقصاء، وتنظيم ورش تدريبية متخصصة في تشفير البيانات لحماية مصادر الصحفيين وملفاتهم.

اقرأ أيضًا:

إذا كنت طالبًا.. إليك 10 منصات عربية للتعلم عن بُعد


تعليقات