انشاء حساب



تسجيل الدخول



22 مايو 2017
683

ترجمة تقرير Invisible ink revealed as the latest university exam scam ، نقلًا عن The telegraph.


قد يبدو وكأنه شيء يستخدمه أحد زملاء "هاري بوتر" بمدرسة هوجوورتس، ولكن تم الكشف مؤخرًا عن استخدام "الحبر السحري" فى إحدى الجامعات البريطانية، وهو ما كان بمثابة فضيحة بالجامعة، طبقًا للتقرير السنوي الأخير الصادر من مكتب هيئة التحكيم المستقلة، الذي أفاد بإلقاء القبض على طالبة متلبسة بـ 24 صفحة من مذكرات غير مصرح بها، مكتوبة بالحبر الغير المرئي الذى يظهر باستخدام الأشعة الفوق بنفسجية.

 

 ويٌعتقد أن الطالبة تمكنت من تسريب ضوء الأشعة الفوق بنفسجية إلى الامتحان، من أجل فك ملاحظاتها الغير مرئية، حيث دونت الطالبة الملاحظات في الكتاب الخاص بالقانون، الذي أحضرته معها إلى قاعة الامتحان، واستطاعت رؤية الحبر السري الذي يحتوي على الفوسفور، عند التعرض للإشعاع مثل الأشعة فوق البنفسجية، ولكن كشف المراقب أمرها عندما وجدها تدقق نظرها بالملاحظات داخل الكتاب.

 

تم الكشف عن تفاصيل حادث "الحبر الخفي" في التقرير، الذي ذكر أنه بدراسة حالة الطالبة التي قدمت شكوى بعدم جدوى العقوبة المفروضة عليها بسبب الغش، كما ناشد الطلاب المكتب بضرورة النظر في الشكاوى ضد جامعتهم، حيث يعتبر استخدام الحبر الخفي كان آخر مثال للغش في الامتحانات باستخدام التكنولوجيا.

 

وفي السياق ذاته، دعا أعضاء البرلمان ورؤساء الجامعة خلال الشهر الماضي إلى عقد عمليات بحث "تداخُلية"، والتي كشفت أن أعداد كبيرة من الطلاب يلجأون إلى الغش في الامتحانات عبر تهريب الأجهزة الصغيرة واستخدامها في الأذن، التي تمكنهم من الاستماع إلى الإجابات عبر الهمس.

 

كما كشفت البيانات الرسمية للمرة الأولى أن "تكنولوجيا الغش" أخذت في الازدياد، حيث تم ضبط أجهزة تكنولوجية سرية مع مئات من الطلاب أثناء الامتحانات.

 

وكان قد شن اللورد "ستوري"، المتحدث الرسمي للتعليم بالمجلس البريطاني داخل حزب "الديمقراطيين الليبراليين"، حملة لحظر هذه الصناعة المتنامية حتى لا يتم استخدامها في كتابة المقالات المهنية، واصفًا استخدام الحبر الغير مرئي في الامتحانات بالشئ المبتكر.

 

وقال إن الجامعات على علم بأن الغش "مشكلة متنامية"، كما يؤثر على مصداقية المؤسسة، مضيفًا أن الطلاب في بعض الأحيان يلجؤون إلى الغش التكنولوجي عبر الإنترنت ليأسهم في الحصول على نتائج جيدة بالامتحانات.

 

وأفاد بأن "أعداد الطلاب الذين يلجأون إلى الغش في ازدياد مع مرور الوقت، ولا سيما الأغنياء، حيث أنه في بعض الأحيان الآباء الأغنياء يدفعون رسوم الغش، في الوقت الذي يكون الطالب يائس من التوفيق بالامتحانات، فيسعى للتأكد من عدم إهدار الأموال المدفوعة".

 

ومن الملاحظ أنه في الأونة الأخيرة الحبر الغير مرئي قد أصبح متاحًا للشراء بأقل من 2 جنيه استرليني على مواقع التسوق بشبكة الإنترنت، وغالبًا ما يُباع على هيئة لعب أطفال، ويمكن أن يكون الحبر السرى مفيدًا في تحديد وتمييز الممتلكات الباهظة بحيث تمكن التعرف عليها في حال سُرقت وتم بيعها، ويُقال أنه تم استخدام الحبر الخفي في مجموعة متنوعة من الجرائم من قبل، أثناء تمرير العصابات للرسائل السرية بين بعضهم البعض.

 

وتابع المتحدث الرسمي باسم "جامعات المملكة المتحدة": "الجامعات تأخذ الغش على محمل الجد، والعقوبات ستكون شديدة على الطلاب الذين سيتم كشفهم أثناء الغش"، موضحًا أن سوء السلوك الأكاديمي هو خرق للقواعد التأديبية للمؤسسة، ويمكن أن يُسفر عن ذلك طرد بعض الطلاب من الجامعة، حيث أصبحت الجامعات أكثر خبرة في الكشف والتعامل مع جميع أشكال الغش.


تعليقات