انشاء حساب



تسجيل الدخول



كتب بواسطة: عمرو ممدوح
18 مايو 2015
1719

"أليس من أحقية اللاعب طالما يرفع شأن مصر ويمثل البلاد فى استثناء؟، فهو يوفى الدين الذى عليه لبلده ويجب علينا مساعدته"، كلمات قالها رئيس قطاع التعليم بوزارة التعليم العالي، الدكتور أحمد فرحات، حين حدوث أزمة اللاعب محمد صلاح، والتي تدخل لحلها الوزير، وتم قبول اللاعب في معهد الدراسات المتطورة، رغم نقص درجاته 8% عن مجموع القبول بالمعهد، بينما تفصل إدارة كلية الحقوق  بجامعة القاهرة أصغر محترفة في مصر بكرة اليد، دون استثناءات.

 قالت أصغر محترفة بكرة اليد، رحاب جمعة، إنها علمت بفصلها من الكلية، وذلك لعدم حضورها المحاضارت والامتحانات بسبب الاحتراف، موضحة أنها تقدمت أول العام إلى الكلية لطلب تأجيل الامتحانات إلا أن إدارة الكلية رفضت.

وأشارت لاعبة كرة اليد، في تصريحات لـ"شفاف"، إلى أن قرار فصلها صدر منذ ما يقرب من شهر، ولكن أهلها أخفوا عليها الأمر حتى لا تتأثر نفسيًا خلال البطولة، مؤكدة أن شقيقتها قد تقدمت بكافة أوراق الاحتراف الخاصة بها لعميد كلية الحقوق، الدكتور عمر سالم،  والذي رفض الأوراق قائلًا "لا أعترف إلا بالأوراق الرسمية".

من جانبه قال وكيل كلية الحقوق لشؤون التعليم والطلاب، الدكتور عبد المنعم زمزم، ، إن الطالبة رحاب جمعة، قد استنفذت عدد مرات الرسوب في الكلية، لذلك وجب تطبيق القانون بفصلها، قائلًا "الجامعات المصرية مش متسابة بدون ضابط ولا رابط".

وأضاف زمزم في تصريحات لـ "شفاف"، أنه تم إدراج اسمها في كشوف الامتحانات قبل فصلها، وتخصيص لجنة امتحان ومراقب، وهذا يعد إهدار للمال العام، ولا يحدث في العالم أن يترك طالب جامعته ليمارس عمل خاص، قائلًا "النادي لو غابت عنه هيعملوا فيها ايه"، مشيرًا إلى أن القانون يسمح باستثناء الطلاب الذين يمثلون مصر في مهمات قومية، مؤكدًا جواز إعادة قيدها في العام المقبل حال تقديم عذر قهري وفقًا للقانون.

فيما يرد وكيل كلية الحقوق لشؤون التعليم والطلاب، على استثناء اللاعب محمد صلاح، قائلًا "تروح للوزير والاستثناء ليس من سلطتنا".

كانت لاعبة كرة اليد، قد أكدت فصلها من كلية الحقوق بجامعة القاهرة، قائلة "الجامعة فصلتني بسبب انقطاعي عن الدراسة وتركيزي في كلام تافه اسمه الاحتراف".

وأضافت رحاب جمعة، عبر الصفحة الرسمية لها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، انها ستظل تلعب في المنتخب المصري رغم العروض والإغراءات التي تقدم لها للعب باسم دولة أخرى، لافتة إلى أنه لا يوجد منتخب سيدات لكرة اليد في مصر، وأنها تلعب في منتخب الناشئات، قائلة " أنا كنت حزينة من ردود ناس كتير نصحتنى بالتجنيس..يا شباب لازم تحبوا بلدنا وتبنوا مصر فكرت وقررت لن ألعب إلا بتشيرت منتخب مصر الوطنى بالرغم ان مافيش منتخب سيدات لمصر".

رحاب جمعة أصغر محترفة بكرة اليد في مصر


تعليقات